الخميس، 31 دجنبر، 2009

تعريف التواصل

تعريف التواصــل

يرجع أصل كلمة التواصل إلي الكلمة اللاتينية ( كومينيكاسيون ) الى الكلمة اللاتينية (كومين) ومعناها مشترك " أو "عام" وبالتالي فإن الاتصال كعملية يتضمن المشاركة أو التفاهم حول شئ , فكرة , إحساس , اتجاه أو سلوك ما .



التواصل من وجهة نظر المعنى العام
إن المعنى العام مرجع ثابت، بما أن هذا المفهوم متداول بكثرة خارج الأوساط العلمية. فمعجم (1974) Le " Petit Larousse" يُعرِّف التواصل باعتباره «فعلا لإيصال شيء ما: رأي، رسالة، معلومة»، ويُضيف على أن المصطلح في علم النفس يشير إلى «نقل الخبر داخل مجموعة ما والنظر إليه في علاقاته مع بنية هذه المجموعة» (ص: 232).
عُرّفَ التواصل في علم النفس منذ زمن طويل انطلاقا من نموذج نقل "الخبر" الذي تَصَوّرَهُ "شانون" Shannon (1949 :1975). فقد تصور هذا الأخير –وهو مهندس في الاتصالات التلغرافية مُتأَثّرً بالفيلسوف "لُوكْ" Lock وبالخطاطة التي أعدها "وينير" Wiener (1948) – هذا النموذج الذي يُفترض فيه تحليل التشويه الصوتي للخبر في التلغراف. ففي مؤلَّف أصبح مرجعا مهما نشر "ويفر" Weaver هذا النموذج وبالغ كثيرا في تطبيقه على "التواصل" (شانون وويفر 1949). وبحسب هذه الخطاطة، التي تشكل موضوع الرسم 1، يُرسِل المُرسِل (E) إلى المتلقي (R) رسالة ما (M) بواسطة إشارة صادرة ومتلقاة عن طريق قناة (C). ويجيب المتلقي بدوره بالطريقة نفسها. وقد تكون الإشارة معرضة للتشويه بسبب الضجيج، مصدر الغموض في فك التسنين décodage. فتشويه النسق -القصور الحراري – معد سلفا. وقد عُلق على هذا النموذج عدة مرات منها وصفه بالنموذج المزدوج والمنعكس وبنموذج كرة البليار وبالنموذج المُسَنن المأخوذ عن استعارة السلوك. فكل هذه الأوصاف ملائمة، وهذا النموذج هو كل ذلك في الوقت نفسه؛ فهو مزدوج لأنه يستوجب مصدرين يتحركان بالتتابع بما أن الثاني لا يُحرك إلا بعد أن يصدمه الأول مثل كرة البليار. والتنشيط منعكس، لأن المصدرين يؤثران بطريقة تماثلية الواحد تلو الآخر. ويتم التركيز على صفاء الإرسال، ومن ثم على القناة والتسنينات / وفك التسنينات التي تحتمل الغموض بسبب الأخطاء أو التشويشات.
وينبغي أن نعرف أن هؤلاء المؤلفين لم يدعوا أبدا بأن نموذجهم قابل للتطبيق في التواصل الإنساني.( الرسم 1 – التواصل حسب شانون وويفر.)
قناة قناة
مصدر رسالة متلقي
تسنين فك التسنين
أنواع التواصــل
تواصل داخلي
• هو تواصل داخلي بين الفرد ونفسه وهنا يتحدث الفرد داخلياً إلي نفسه عن الأشياء الإيجابية والسلبية المحيطة به والموجودة في حياته .

تواصل خارجي.
• هو تواصل خارجي بين الفرد والأشخاص المحيطين به وهنا يحدث تفاعل بينه وبينهم أثناء الأحداث اليومية .
تواصل اجتماعي.
• هو تواصل الفرد بالأصدقاء والعائلة وزملاء العمل والجيران في البيت والعمل والنادي . ويكون هذا التواصل هدفه المحافظة علي العلاقات الاجتماعية بين الفرد والأشخاص المحيطين به ويشاركهم الأفكار والمعتقدات والعادات والتقاليد السائدة في هذا المجتمع . ويكون بعض من هذه العلاقات سطحي أو البعض الأخر علاقات وطيدة حميمة .

تواصل الزملاء:
• هو تواصل بين الزملاء في العمل مثل اتصال الممرضة بزميلاتها أو مرءوسيها أو الأطباء في المستشفي .
5-التواصل العلاجي.
هو تواصل بين فريقى الأطباء والتمريض من ناحية والمريض المحتاج إلي العناية الطبية والتمريضية من ناحية أخرى. ويكون التواصل العلاجي في المستشفي أو المراكز الطبية ويكون هدف هذا التواصل هو توصيل وتقديم عناية طبية وتمريضية للمريض لكى يتم له الشفاء . وفي هذا النوع من التواصل يتفاعل كل من الممرضة والمريض بحيث تستطيع الممرضة فهم معتقدات وعادات وتقاليد المريض ومشاكله الصحية لكي تستطيع أن تقدم له أحسن وأفضل الخدمات المطلوبة له .
علاقة الصداقات الحميمة
هى علاقة بين شخصين يرتبط الواحد منهم بالأخر باحترام شديد ومودة وحب


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق